formspring.me

Ask me anything http://formspring.me/fikraty

formspring.me

Ask me anything http://formspring.me/fikraty

formspring.me

Ask me anything http://formspring.me/fikraty

formspring.me

Ask me anything http://formspring.me/fikraty

تيد اكس الظهران : مناقشة مبادئ وأفكار أم ملتقى للمدونين الأحرار؟

السلام عليكم ..

مدونين احرار هاه ؟؟ << ابد ما كتبتها عشان السجع

الزبدة .. زي ما انتوا شايفين انا راح اكتب هالتدوينة باللغة العامية كعنصر جذب فقط لا غير.. ومصاحب للغة العامية اسلوب الحوار مع الذات .. والتدوينة هذي مطلوبة من قبل الجماعة اللي ما حضروا الفعالية بشكل مباشر.

بصراحة جتني السالفة أن وحده من البنات اعرفها دقت علي وقالت لي : هند بتروحين تيد اكس؟

وانا على طول قلت : فييييه شي زي كذا بالسعوديييييية ؟؟؟؟؟؟؟؟ @@

بعدها عطتني معلومات التسجيل عن طريق الموقع حقهم .. وسجلنا ولله الحمد وكل شي صار تمام ..

لين انصدمت ولقيت انه فيه زحمة عالتسجيل ! وسالفة الترشيح اللي قالتها لي أبلة وعد  حسيت انه خلاص فقدت الأمل وبقعد بالبيت واشتغل عالديزاين << روتين حياتي ..

كنت سهرانة للفجر اشتغل –كالعادة- على مشروع .. ودايم لما نكون  مواصلين الحل يطلع مهب زين .. لأنك في الأخير راح تحطين كلام “أي كلام” ..

وفججججججججأة !

جاني ايميل من تيد اكس الظهران .. قلبي يقرقع وهو يفتح اسمع اصوات دررررررررررر داخل راسي .. والحمدلله ييييييس !! طلعت التذكرة على طول دخلت على مس وعد قلتلها : جااااااااتني التذكرة ^^ .. الا طلعت هي كاتبتلي نفس الجملة …

كنت خايفة من سالفة أني أروح لحالي لفعالية أنا أول مره أروح لها .. الرفقة في مثل هالمواقف مطلوبة

اتفقنا على كل شي .. لين ما جا يوم الخميس المنتظر ..

<< كانت طابعة التذكرة ومجهزتها من الليل وحاطتها داخل البوك عشان ما تتعفس  << حماس وبقوة

صحيت اخوي .. قم شغل السيارة << ساعة على ما يقوم من السرير . تعرفون مذلة الاخوان لما ما يكون عندكم سواق ..

طبعا الموضوع استغرق حول ثلث ساعة .. وحسيت انه خلاص المكان راح .. ركبنا السيارة ورحنا .. << تهتم بالوقت كثير

أوّل ما وصلنا قلت له : انتظر شوي أبدخل, إذا المكان اوكي أبأشر لك من بعيد امش .. وإذا  مهب اوكي ابركب معك ..

نزلت ..  إلا يستقبلني من بعيييد رجال انجليزي حسيت أني مسافرة << بشويييييييييش !

وبكل ثقة : اقوله : اوكي ويت وييت ! وأأشر بحركة الامهات حقة الانتظار –يارب انكم تخيلتوها-

أشرت لاخوي امش ودخلت ..

قلت له : هذا تيد اكس ؟ << طبعا مع الربكة ادددعس يالعربي

قالي : يس ات از  .. قو اوفر ذير فور ذا ليديز انترنس ..

دخلت .. اللااااه وش هالزين ^_^ .. حاطين لنا حلويات بعد ..

سلمت عالبنات ياحبيلهم ولاستقبالهم وشفت نورة بينهم كانت صدفة جميلة.. وعطوني البطاقة

وناسة حلو الشعور مكتوب تيد واسمي ببطاقة وحده وخروا عني ! << ثاني مره أقولك بشويش ..

دخلت .. اححم !! وقف مخي .. أووه إحنا مع العيال بقاعة وحدة وأنا متكشخة من تحت العباية حسافة الكشخة بس  .. << بدا ينط عرق حسافة

قلت شكلهم ناس محترمة مب زي اللي نصادفهم في حياتنا اليومية  .. وشفت أبلة وعد .. وجلست جمبها .. وجلسنا .. وجلسنا وجلسنا .. الجماعة تأخروا ربع ساعة عالبرنامج !!

فتحت الام اند امز وقعدت اكل أو بالاحرى أفطر عليه <_< .. المهم ..

شوي والا انتبه ان اللي حولنا مدونين ونااااسة جازت لي الفكرة يوم دريت ان المجتمع نتّاوي! قعدت أناظر .. لا وأحلى شي إحنا نقاب ^.^ ضايعين بالطوشة

آثاري الصف اللي جالسه فيه كلهم من جامعتنا !!! .. أموت وأعرف بس على أي أساس تم الاختيار ؟!

المهم .. جانا البراء وعاصم –جزاهم الله خير- .. ومقدمة وحماس ..واحد يترجم للثاني .. وعرفونا على أول ملقي ..

—————————————————————————————————-

أنا بصراحة لما جا قلت : يووووووه شكله ثقيل دم .. ومسيكين مرتبك .. << ياشين اللي يحكم من أول نظرة

دكتور صالح الشبل .. أول ما فتح الشريحة حط لنا صورة جدار مدرسة ومكتوب عليها المدرسة للبيع مع المدير مجاناً

وجلس يتكلم .. ليه المدرسة صارت زهق ! بالنسبة للطلاب ؟ وكيف نقدر نرجع لهم حب الدراسة .. زي ما كانوا يحبونها بالتمهيدي ..

وقعد يقولنا طريقة تعامله مع طلابه وايش الواجبات اللي يطلبها منهم .. اتذكر 2 ..

اول واحد يقول ابغا احسس العيال بتداخل العولمة مع التسويق .. انه هالشي ملموس من جد بالنسبة لهم .. طلب منهم انهم يكتبون كل منتج يستخدمونه وبلد صنعه من أول ما يصحون من النوم إلى ما يحطون راسهم عالمخدة مرة ثانية ..

عاد يقول من هالاسايمنت عرف العيال اللي يدخنون من اللي ما يدخنون >_> ههههه

الاسايمنت الثاني كان عن نقد المنتجات .. طلب من كل طالب يجيب منتج يكرهه وسبب كرهه لهالمنتج ! وحط لنا صورة .. انا انصدمت من حاجتين “نوتيلا” وواحد من الشباب نبهنا على “الايفون” بس الدكتور حاول انه يقص الصورة .. لانه مو مقتنع بأن في احد يكرهه

وتكلم انه من ابسط اسس التحفيز الابتسامة في وجه الطلاب .. واسأثر هذا النوع من التحفيز من حديث الرسول عليه الصلاة والسلام “تبسمك في وجه اخيك صدقة”.

البرزنتيشن يملكك صراحة يقولك انت راح تفهمني غصباً عن خشمك .. رضيت والا ما رضيت !!

الشرائح كانت عبارة عن صور ! فقط لاغير !! والكلام منقول من المتحدث .. ما فيه تكلف في تصميم العرض .. مع أني من هواة التصميم .. بس ابغا أوضح لكم حاجة انه على الرغم من عدم توفر التصميم نجح انه يوصل رسالته..

صراحة .. تمنيت اني ادرس عنده ! وبقوة ..

—————————————————————————————————-

الضيف الثاني كان جاينا من ثقافة مختلفة .. اندونيسيا .. والمهندس عارف عزيز .. خفة دم تجذب .. القاء ما ودك تصد عنه أبد ..

ضحك – معلومات – فوائد .. باسلوب بسيط وترفيهي .. احسه شخصية لازم تطلع أكثر من مرة تتكلم عن تيد ..

تكلم لنا عن 7 حاجات ما نعرفها عن اندونيسيا ما اذكرهم كلهم .. بس يحضرني القليل :

أجمل شواطيء العالم .. اسمه شاطئBaleto

جزيرة كومودو .. مسمينها على حيوان يشبه الضب بس كبيير مرره ..

جزيرة Kakaban ومعناتها الاحتضان .. لان شكلها زي البحيرة بالنص والجزيرة محتضنة هالبحيرة .. جميلة جداً

وختمنا بسالفة اغلى انواع القهوة .. يصنع من فضلات حيوان .. وانتوا بكرامة بس رسالته اللي كان حاب يختم فيها .. مهما كان الشي سيئ تقدر تطلع منه حاجة حلوة ..

—————————————————————————————————-

سالم احمد الديني .. << ما اعرف ليه كتبت اسمه الثلاثي بالنوت !

هالانسان .. ما عرض لنا حاجة .. اكتفى بنفسه بالإلقاء .. وبدأ بموضوع جذب فيه الشعب هههه ألا وهو “الزواج” وقعد يمثل أن حياة الإنسان في هالدنيا عبارة عن رحلة عطاء ..

إنسان ما شاء الله خفيف دم .. واستدرجنا من واجب عطاءه لوطنه في حرب الخليج إلى يوم راح أمريكا .. وبدأ ياخذ فكرة عن العمل التطوعي .. وبدا يطبقها على النطاق المحلي عندنا –و الحمد لله- وانشأ مهرجان تطوعي أول وثاني ..

خلاصته .. علم نفسك على نعمة العطاء لأنها متعة =)

—————————————————————————————————-

المخترع : مهند أبو دية ..

دخول عاطفي .. أسر كل الجمهور .. مش لفترة أو وهلة قصيرة .. لا من بدايتها جذب في جذب .. قبل ما يوقف ويتكلم .. التفت على مس وعد جمبي .. وقلت لها : أحس شعور غريب .. تلقي لجمهور ما تشوفه .. تتوقعين يخاف ويرتبك ؟؟

وقف قدامنا .. والاضواء تسكرت وبقا نور واحد موجه عليه .. وجلس يقول السيناريو حقه يوم صار له الحادث أول ما صحى من الغيبوبة بالمستشفى ..

كان يقول : ولعوا النوور !! ما أشوف شي .. يا فلان ولع النور . ليه تبكي ؟ .. ايش فيه ؟؟ ايش صاير ..

أسلوب قوي وجاينا بسلاح أقوى “العاطفة” كانت شوي وتدمع عيني .. قعد يقولنا بعدها من وين أصله من أي حي تربى وترعرع وايش البيئة اللي كان فيها .. وكيف معاملة الناس له ..

جوهر موضوعه كان : مهما , اين وكيف انت .. فأنت مبدع .. مافيه شي راح يغير نظرتك لنفسك إلا أنت !

وكان يقول عنده مبدأ بالحياة … حياته تمشي على زرين .. PLAY + FWD زر الـ STOP  حاط عليه لزقة وكاتب جمبه احذر مكهرب !

مهما صار لك .. لا توقف لانجاز طموحك .. ولا تتعذر << على قولة الجمهور .. لايوقف لايوقف لايوقف << مع صفقة ..

—————————————————————————————————-

الأستاذ عبدالعزيز الدليجان ..

جلس يتكلم عن اللغة الخالدة .. أول ما شفت السلايد .. قلت ياليل هذول من تبع العربي .. إلى متى خلاص الانجليزي لغة العالم .. عشان توصل أفكارك للعالم لازم تتكلم بلغة يفهمها أكبر عدد ممكن من العالم !

بس جلس يشرح لنا .. انه اللغة الانجليزية من جد مهمة !! وانك لو تبي تتكلم تكلم انجليزي للجمهور عشان صداك يكون مردوده أقوى ..

ونبهنا عن حاجة ما كانت ببالي صراحة .. لو انت وانا وانتي جلسنا نتكلم انجليزي .. ولغتنا العربية هي اللغة العامية .. تخيلو يوم .. حطوكم في مكان وقالك عطينا خطبه بالعربي الفصيح << الـ وهـ قه !!

وجلس يخبرنا عن اهميه نادي عكاظ للتوست ماسترز .. وكيف انتشر وتطور ..

وختم لنا بالأخير انه هذي لغتنا ولازم نوصلها لاجيالنا وإلا ترا بنضيع ..

—————————————————————————————————-

الاستاذ عبدالرحمن السحيباني .. “صاحب شاورما مزون”

تكلم لنا عن التجارة الحرة ولما الواحد يستقيل من مجال الشركة اللي هو فيها ..لازم اول شي يشوف هل هو مرتاح بمكانه وعمله .. هل بتوافق مع شخصيته ومجال ابداعه ؟

بعدين لازم يكون حاط بباله المرحلة الانتقالية اللي يدرس فيها المشروع .. وكيف راح تكون خطواته ..

وشبه لنا هالعملية بالـ Puzzle  كل واحد يبتكر تركيبته الخاصة

وعطانا حاجتين عجبوني

مثال حلو عن التجارة انها Risk  = رزق من الله .. يعني مهما كان الشي فيه مخاطرة وخوف ربي بيرزق الانسان على قد نيته..

وكتاب اسمه .. What would google do ؟

انك تفكر بمشروعك وتقول قوقل لو جاتها فكرة هالمشروع كيف راح تسويه بطريقة مبتكرة ؟؟

الإلقاء قيّم .. ماشاء الله تبارك الله

—————————————————————————————————-

عصام الزامل

صراحة انا عجبني اسلوب ومحتوى العرض بقووة .. كل شريحة فيها جملة وفوق كل جملة صورة معبرة .. وبالاسود والابيض ..

القوة في البساطة ..

تكلم لنا عن أفضل 10 طرق لمشروع فاشل ! .. قالت لي مس وعد انها موجودة عالنت .. وبالفعل حط لنا الموقع حق البرزنتيشن .. لتعميم الفائدة جزاه الله ألف خير .. ارعصوا هنا

انا ودي أعرف عن برنامج العرض المستخدم

—————————————————————————————————-

أخذنا بريك ونزلنا المصلى .. صلينا وتغدينا هناك وتعرفنا على البنات ياحليلهم مرره يجننون .. حبيت البيئة الاجتماعية اللي كنت فيها.. رغم اني كنت داخله جو مع السلطة

—————————————————————————————————-

الجسلة الثالثة .. واول الملقين المهندس أيمن مفتي .. تكلم لنا عن الاستدامة في التفكير ومركز المستقبل في ارامكو السعودية ..

وقالنا عشان توصل لحاجة جديدة غير معروفة .. فكر انك تحل مشاكل المعروف عندك وتطوره لين يكون شي جديد غير معروف << انلحست شوي أول ما قال

وعطانا مصطلح ..  يقاله IDEATION جذب نظري على طوووول .. الحمدلله ان أبلة وعد جمبي توافيني بالمعلومات أول بأول -ماشاء الله تبارك الرحمن- .. قالت لي انه هذا مبدأ جديد في علم التفكير وصناعة الفكر .. << اببحث عنه ان شاء الله

وختم لنا بنصيحة : لو جاك أي طفل يسألك .. عطه وجه .. إن صديت عنه ما راح تقدر تحط ببالك قد ايش انت سببت له من إحباط ..

—————————————————————————————————-

مصمم الانيميشن مالك نجر

عرضة رائع على طول حسيت هويته داخله بالموضوع وبقوة .. ومن جد زي ما قالت مس وعد بتمبلريتها ليته يسويه نوته صغيرة ..

تكلم لنا عن فلم ايديكولاري << بصراحة ما عرفت السبيلنق ..

الفلم كانت رسالته عن ان التكنولوجيا تخلي الواحد غبي + دب + عجّاز .. ومو قادر على انجاز حاجة..

رسالة مالك كانت معاكسة لهذا الفلم .. تحدث لنا عن تصميمه لمسلسل كرتوني في زمن قصير ومجموعة العمل حقته كانت : هو + جهازه ..

وكيف أن التكنولوجيا خدمته كثيييير في سرعة انجاز هذا العمل -ولله الحمد-

—————————————————————————————————-

المنشد سمير البشيري

تكلم لنا عن اهم انجازاته وهو ألبوم أجامل .. وكيف ان الشبكات الاجتماعية والتكنولوجيا خدمته كثير في مجال عمله وجلس يشرح لنا تطبيق خاص بالمنشد راح ينزل قريب وممكن تحميله من الـ App store

وفي نهاية القاءه اطربنا بصوته .. بأنشودة عالماشي ..

—————————————————————————————————-

محمد بن طرجم الدغيلبي .. << هالمره الاسم الثلاثي مقصودة

حكانا شوي عن طفولته .. وكيف ان الناس كانوا يسمونه باسم طرجم لان محمد كان موجود منه كثير في المدرسة..

واستدرج من طفولته .. الى رعاية الايتام .. وكيف انه نقدر نرعاهم بطريقة ما تحسسهم انهم شي مختلف عن باقي المجتمع .. معاملتنا لهم بتكون زي أي احد ثاني ..

وين بس ؟؟!

في مجموعة حياة التطوعية .. كل اللي فيها جايين برغبتهم انهم يكوّنون بيئة ملائمة على أساس هذا المبدأ .. وعطانا رؤية ورسالة هذه المجموعة ..

وورانا برامجها .. وفروعها في المملكة .. منها مجموعة حياة الشرقية للفتيات ..

اعطانا مفهوم جديد لايواء الايتام بطريقة تحسسهم انهم جزء لا يتجزأ من مجتمعنا .. حتى تعاملنا معهم واحد

—————————————————————————————————-

الأخ عمر عثمان ..

وشعاره .. “if Obama did it , I can do it”

وهو مؤسس فكرة فطور الناجحين .. القائمة على استضافة ناجح في صباح كل خميس على طاولة الافطار وجلوسه مع الشباب ومشاركتهم اياه في قول قصة نجاحه ..

وتحدثلنا عن تطور هذا المشروع حتى صار فيه فطور للناجحات في المنطقة الشرقية .. وجاري تمثيل هذا النشاط عموماً في مصر وكندا..

وختم لنا بحاجة مهمة مرره ,, انه القصة من أقوى الرسالات اللي تقدر توصلها لأي متلقي تبغى تزرع هدف جديد قوله بقصه.. ترا مفعوله راح يكون أقوى من غيره ..

—————————————————————————————————-

المخرج بدر الحمود ..

أذكره بالراشد مع فعالياته مع محمد الجبالي أيام الصيف .. << يا قدمك

تكلم لنا عن أهمية الصورة وهي الرسالة المرسلة من ثقافتنا إلى الثقافات الأخرى .. وخبرنا عن العمل التطوعي في كليب كالهواء .. واثر التطوع على تحفيز المتطوعين من انهم يبدعون بهذا المجال ..

بيني وبين المخرج : كان ودي اني اشوف لون اخضر بالموضوع .. لاني احسه يدل على العطاء ويناسب السيناريو المتسخدم. ()

وكيف أن الشبكات الاجتماعية سهلت عليه التواصل مع متطوعيه ..

ورسالته قالها لنا بالصريح : تعزيز ثقافة الصورة في المملكة العربية السعودية ..

—————————————————————————————————-

وختامه مسك زي ما قال عاصم .. الأستاذ نجيب الزامل

تكلم لنا في البداية عن أساس إبداعات ليوناردو دافنشي … خلط ما لايخلط .. خلط لنا كل الملقين ورسالاتهم .. وخلطها بعد مع رسالته هو ..اللي كانت تتمثل في العنف الاسري وكيف نقدر نكافح هالمشكلة ..

وقالنا عن صراعاته مع أمه لما تجي تصحيه للصلاة

وذكر لنا انه حتى هو عنده صفحة بالفيس بوك .. وعنده معجبين !! محدش أحسن من حد

—————————————————————————————————-

وفي الختام .. ما اقول الا .. احس اني لقيت المجتمع اللي ادور عنه من سنين -بيني وبينك يادانة- .. لقيت ناس عكس اللي دايم اشوفهم .. لقيت ناس مب سطحيين عندهم اهداف واضحة ناس تشتغل لله ..

بصراحة فعالية تيد اكس الظهران من أجمل الايام في حياتي .. لأني خلال تلك الفترة حسيت اني انتمي لمجتمع قمة في السمو والرقي الفكري ..

وجزاهم الله ألفـ خير =)

ودُمتِ شارقة يا شمسَ المعرفة



السلام عليكم ورحمة الله وبركاته هذا هو التقرير اليومي لرحلة مؤتمر الشارقة الطلابي الرابع ..

“الوصول”.. يوم الاثنين الموافق 22 – 3 – 2010

-  التراحيب والاستقبال المزين بالورود في المطار .

- الذهاب الى السكن .

ركبنا الطائرة أنا وأبي وامي وزميلاتي ومرافقوهن في قمة الحماس لهذا الحدث وفي أذهاننا اسئلة تراودنا .. كيف وماذا وأين بالضبط.. ؟! وتم الإقلاع في الساعة 6:40  بالضبط

منذ زمن بعيد لم يراودني هذا الشعور إنها “التجربة الأولى” في كل مرة أشعر به يرجع بي شريط الذكريات الى أول يوم دخلت به إلى المدرسة .. لا أعلم ما هي الصلة ولكنها ذاكرة ملازمة له.

نزلنا من الطائرة ووصلنا مطار الشارقة بسلام ولله الحمد واستلمنا الأمتعة وبالضبط عند صالة استقبال الوافدين قابلتنا تلك الأوجة الباسمة بتراحيب وأزهار الى قاعة الانتظار ليكتمل العدد , وهناك تعرفنا على بقية الوفود واستمر التعارف في الباص إلى السكن , كم هو جميل حين نرا اختلاف اللهجات واتحاد الهمم والطموحات.

اليوم الأول “حفل الافتتاح .. الثلاثاء 23 – 3 – 2010

-الشارقة- الجامعة – القاعة .

- فقرات الحفل.

- الانتقال الى الجلسة الثانية في القاعة النسائية.

- العودة للسكن.

- البرنامج الليلي الحافل : حوض الشارقة المائي

القصباء

العشاء في الشارقة القديمة “متحف بيت النابودة”

في صباح مفعم بالتشويق انطلقنا عبر الحافلة الى الجامعة وفي الطريق تعرفنا على ملامح الشارقة العربية الاسلامية الأصيلة توحدت في الشكل والمضمون حيث المباني الحكومية تمثل كالمجالس والقاعات الكبرى القديمة ذات هيبة وبنفس الوقت تأسر الأنظار اليها. في تسلسل متناسق حتى آل بنا الوصول الى المدينة الجامعية وكأنها تلك المدن الاسلامية الأندلسية في القبب والأعمدة والزخارف الورقية , بعدها توقفت الحافلة امام السجادة الحمراء لاستقبال الزوار .

دخلنا الى القاعة وابتدأ الحفل حفل المعرفة في العالم المتغير .. كلمة ترحيبية قراءة آيات من القران الكريم من احدى الطلبة  تليها انشودة مع عرض الاستعدادات الطلابية للمؤتمر . حتى استقبال حاكم أمارة الشارقة : صاحب السمو الشيخ الدكتور سلطان بن محمد القاسمي عضو المجلس الأعلى للاتحاد ونوابه .

وابتدأت الجلسة الأولى للمناقشة .. بعدها نقلنا الى القاعة النسائية لجلسات المناقشة الخاصة بالطالبات .

بعد ذلك عدنا الى السكن ثم خرجنا للبرنامج الليلي . أول محطة كانت هي حوض الشارقة المائي . تجولنا بين احواض ضخمة تحوي على الحيوانات البحرية . ثم انتقلنا الى منطقة القصباء ثاني محطة للتنزه وهي عبارة عن قناة القصباء المشهورة في أمارة الشارقة. تعجز أناملي لوصف ذلك المتنزه الرائع لذا سأكتفي بالصور.

أما ثالثها فـ انتقلنا إلى الشارقة القديمة وتناولنا العشاء في متحف “بيت النابودة” وتعرفنا على غرف المنزل وتكلفة بناء المنزل كاملاً كانت تبلغ نحو 3000 درهم .بالنسبة للسوقالقديم وجد فيه خاصية تميز العمارة الإماراتية عن اخواتها في الخليج . فهي تتميز بوجود ملاقف هوائية ذات شكل اسطواني -انظر الرسم التوضيحي-” .تناولنا العشاء بعدها ذهبنا الى السكن للاستعداد ليوم حافل.


اليوم الثاني “الإلقاء” الأربعاء 24 – 3 – 2010 :

-  التمرين على الالقاء .

- مناقشة البحث.

صباح مفعم بالحيوية والنشاط بهمة عالية لسماع واعطاء الأفكار وصلنا إلى القاعة التي سيتم فيها مناقشة باقي الجلسات إلى نهاية المؤتمر .اخذنا بالاستعداد للجلسة إلى أن جاء موعدها وترأستها الأخت الفاضلة :عائشة المغربي. بدأت المناقشة في الرهبة لكن استقر الوضع حتى سار آمن ولله الحمد.

اليوم الثالث ” نهاية الرحلة” الخميس 25 – 3 – 2010:

-          التفاعل مع الجلسات.

-          الحفل الختامي وتكريم الجامعة.

-         العودة الى السكن ومن ثم المطار.

ها قد ابتدأت النهاية .. نعم انه اليوم الأخير للمؤتمر بدأ بمناقشة بقية الأبحاث ومن ثم توجهنا إلى القاعة في قسم الطلاب للحفل الختامي .. كلمات شكر ودروع الى كل مشاركـ \ ـة في هذا المؤتمر وإلى كل من عمل عليه من طلاب الجامعة

لمحنا في هذه التجربة سمة مميزة احدى سمات المجتمع الناجح وهي الإعتماد وتحميل المسؤولية للجيل الشاب “الاتحاد الطلابي لجامعة الشارقة”

واليوم الموافق : الجمعة 21\5\2010 ..

تم بحمدالله نشر مقال صحفي في جريدة الحياة المحلية معلنة عن المشاركات في المؤتمر والفائزة “ندى المبارك” ألف مبروك !

كل الشكر والتقدير :

أمي :سهى سليمان العمران وأبي:طارق عبدالله العيسى على الحماس وقبول مرافقتي إلى بلد المعرفة “الشارقة”.

دكتورتي: د.داليا الدرديري على طرح الفكرة والتشجيع على المشاركة في المؤتمر.

اللجنة الاعلامية الخاصة بقسم التصميم الداخلي في جامعة الدمام.

صديقتي :  سناء العبد الواحد على مرافقتها لي في هذه التجربة الفريدة ومشاركتها معي في البحث المقدم للمؤتمر.

جامعة الشارقة وبالأخص الاتحاد الطلابي : على جهودكم المبذولة في سبيل تطوير العلم والمعرفة ودمتم على ذلك.

دُفعتي العزيزة “خريجات عام 2011″ -بإذن الله- على الترحيب عند القدوم للجامعة والحماس والدافع المعنوي.

والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته..

إستراحة

السلام عليكم ورحمة الله ..











عذراً ولكن  .. لي عودة بإذن الله